السبت، 1 أغسطس، 2015

لهذه الأسباب شركة موزيلا لا تبدو سعيدة بنظام ويندز 10 الجديد


لم نتوقع أن تكون شركة "موزيلا" غير سعيدة بقدوم نظام ويندوز 10 الجديد ! لكن هذا ما يبدو بعد أن قام الرئيس التنفيذي لشركة Mozilla السيد Chris Beard بنشر رسالة مفتوحة موجهة للرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت السيد Satya Nadella ينتقذ فيها النظام الجديد ويأمره بإعادة ميزات التحكم في الخيارات و القرارات من طرف المستخدم التي تم منعه منها حاليا في ويندوز 10.

الرسالة التي نشرها رئيس  "موزيلا" التنفيذي على المدونة الرسمية حملت عنوانا واضح وهو "An Open Letter to Microsoft’s CEO: Don’t Roll Back the Clock on Choice and Control".
وتحدث رئيس موزيلا التنفيذي عن سيطرة مايكروسوفت على عدة إعدادات في ويندوز 10 والتي لم تسمح للمستخدم بالتحكم فيها.

لكن قد يظن الكثيرون أن هذه النقاط التي تحدث عنها السيد Chris Beard هي فقط التي دفعته لهذا الأمر، إلا أننا سنوضح بعض الاسباب الرئيسية الأخرى التي دفعته لذلك والتي لم يرغب هو بإبرازها في رسالته.

السبب الحقيقي هو أن نظام ويندوز 10 الجديد يضغط على المستخدم أو بالأحرى يُحاول إقناعه بشكل متواصل بتجربة متصفح مايكروسوفت Edge ، لتجربة تصفح مثالي وسريع..
وبالرغم أن المستخدم يملك خيار الإحتفاظ بالإعدادات السابقة بعد تحديث ويندوز 10 إلا أن مايكروسوفت قامت بإخفاء هذه الإعدادات بعمق وقد لا يتمكن المستخدم العادي من الوصول إليها ما قد يُجربه على إستخدام متصفح "الإيدج".

وجميعاً نعلم أن شركة موزيلا تمتلك أقوى متصفحات الأنترنت وهو متصفح Mozilla Firefox الشهير أحد أعداء متصفح "مايكروسوفت ايدج" و أيضا منافس حقيقي لمتصفحات أخرى مثل "غووغل كروم" و "سفاري"..

ومثل هذه الإعدادات التي قامت بها مايكروسوفت في نظام ويندوز 10 الجديد الذي يستعمله الملايين وربما الملايير خلال الأعوام القادمة قد يُسبب خسارات لشركات مثل "موزيلا" وغيرها خصوصاً أن ويندوز 10 هو نظام الويندوز المستقبلي..

وختم الرئيس التنفيذي لشركة موزيلا رسالته المفتوحة بعبارة : "من فضلكم أعطوا مستخدميكم حريتهم و خيارات التحكم التي يستحقونها في ويندوز 10"

0 التعليقات

إرسال تعليق