هكذا سرقت مني شركة Netller نتلر 56 دولار من حسابي البنكي


هكذا سرقت مني شركة Netller نتلر  56 أورو من حسابي البنكي

 نتلر netller  من شركات الاموال الاكثر شهرة في العالم العربي ، فيكفي ان تكتب شركة نتلر في مربع بحث جوجل وإلا وستجد عدد كبير من الشروحات . لكن للاسف بعد ان حاولت ان اتعامل مع هذه الشركة مؤخرا عبر شحن رصيدي بها من حسابي على بايونير تفاجئت بأن هذ الشركة نصابة ! .على الاقل فهي نصبت علي وإليكم قصتي

قبل 3 ايام اردت ان انشئ بطاقة مصرفية وهمية على شركة نتلر Virtual debit card  ، فقمت بإنشاء حسابي و كل شيئ مر في سلام وفي أحسن الضروف ، لكن بعدما قمت بإنشاء بطاقة وهمية واردت شحنها برصيدي في بايونير Payoneer تفاجئت انه تم رفض العملية  بدون سبب وتم إقتطاع مبلغ 18 يورو وطلبو مني تعريف الحساب بصورة من الباسبورت . وبالفعل راسلتهم إياها وبعد ذلك تم فك الحضر عن الحساب ، لكن 18دولار لم استرجعها ولم تظهر في حسابي على نتلر .


فقمت بالمحاولة مرة اخرى بشحن 18دولار أخرى ونفس السيناريو تم إتطاع 18 يورو من حسابي البنكي وتم رفض العملية وبعد ذلك طلبوا مني مجددا تعريف الحساب ولكن هذه المرة ان اصور نفسي وارسل لهم الصورة . وهذا مافعلت ، تم طلبوا مني مرة اخرى إلتقاط صورة للباسبورت وكان لهم ذلك . وتم فتح الحساب مرة اخرى ولكن لم استرجع 18 يورو ، لكي اصبح مدينا لهم ب 36دولار والحساب دائما 0دولار في نتلر netller . حاولت ان اتصل بالدعم فتحدتث معي إنجليزية ولما طرحت عليها مشكلتي ببرودة تخبرني لايمكن ويجب عليك مراسلتنا عبر الإيميل ؟ لكي اطرح سؤال لما ساراسل الدعم عبر الايميل وانا اتحدث اصلا مع الدعم عبر الشات.

المهم كثرة كلام بدون فائدة . دعم غير متعاون بالمرة والواضح ان الشركة تستعمل هذا الاسلوب في سرقة الرصيد من الزبناء تحت حجة ان المشكلة من حسابكم البنكي وليس منا . ورغم هذا كله حاولت مجددا ب 18 يورو اخرى ! قد يعتبرني البعض غبيا لاني حاولت مرة اخرى رغم انني لم استرد 36دولار ! إلا ان سبب محاولتي مجددا هو انني قلت يمكن انهم شككو في هويتي خصوصا انني من المغرب وهناك العديد من المخالفات يرتكبها السبامرز . وبالفعل حاولت مرة اخرى ولكن بدون جدوى ترفض العملية ولا استرجع اموالي . وكما تلاحظون فإنه في حسابي بايونير تم بالفعل إقتطاع المبلغ لكن غير ظاهر في حسابي على نتلر .

هذه تجربتي الغير سعيدة مع شركة نتلر في الحقيقة هناك فرق كبير بين نتلر وبايونير . فمند سنة 2008 لم يسبق لي ان واجهت مشكلة واحدة مع بايونير إقتطاعاتهم جد منطقية ولم يسبق ان سرقوا مني ولا سنت واحد . اما هذه الشركة "المعفنة " واسمحوا لي على هذا اللفظ لم تتردد في الكشف عن نقابها في اول محاولة مني في الإستفادة من خدمتها . 

No comments